العودة   ملتقى كردفان الثقافي > الأقسام العامة > الملتقى العام
 
 
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
 
قديم 06-07-2011, 05:36 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
محمد عيد عبد الرحيم
إداري
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


محمد عيد عبد الرحيم غير متواجد حالياً


افتراضي الأستاذ/ الإعلامي عبد الدين سلامة يوقع باقة إصدارات كتبه الجديدة بأبوظبي


[justify] [/justify][justify][/justify][justify]
قد أستضاف منتدى السودان الفكري أمس الأثنين الموافق 6/6/2011 بدار النادي السودانى بأبوظبي الأستاذ الإعلامي عبدلدين سلامة للتحدث في دقائق والتوقيع على باقة كتبه الجديدة وذلك ضمن برنامج فعاليات الندوة التى تحدث فيها الدكتور مرتضى الغالي عن فن الحقيبة وقدمه الدكتور حاج سالم وكان برفقة الاستاذ عبد الدين من إمارة الشارقة لمشاركته أفراح التوقيع بأبوظبي كل من الدكتور محمد الأمين أستاذ الإعلام بجامعة الشارقة والمخرج التلفزيوني خالد سالم وكذلك المهندس محمد بشير ( الملقب مهلال بمواقع النت )
أستهل التقديم الأستاذ محمد عيد بكلمة مختصرة عن الأديب عبد الدين سلامة للحفل الحضور قائلا : لمن لا يعرف سيرة عبد الدين سلامة في سطور قليلة وهو من مواليد مدينة الأبيض / حي الشويحات والوحدة ، نشأ وترعرع بأحياءها المختلفة ودرس بمدارس المختلفة وأكمل تعاليمه الجامعي في جامعات جمهورية مصر العربية ، قد عمل في السودان بإذاعة أم درمان وكردفان وجوبا في السباق ، كذلك عمل بالتفزيون المصري وكان صاحب فكرة برنامج صباح الخير يا مصر وهو البرنامج العربي الوحيد الذي استمر أكثر من عشرين عام ولا يزال مستمرا
ومن ثم هاجر إلى الخليج العربي حاله حال السودانيين الذين سبقوه من زمان ، قد عمل فترات سنواته بالغربة بمعظم تلفزيونات الامارات ، أبوظبي ، قناة الشارقة ، تلفزيون عجمان ، دبي ، وسماء دبي وديرة وغيرها ، تتدرج في وظائف عدة وكان أحد أبزر معدى البرنامج التلفزيونية وصاحب أول قناة تلفزيونية الكترونية تبث عبر شبكات النت في الوطن العربي تسمى ( جسور ) وكذلك صاحب فكرة أول قناة سودانية فضائية بالخارج وكانت تبث من دبي بأسم ( أفريقيا ) وصاحب فكرة القرية السودانية بالقرية العالمية بمهرجان دبي والتى نالت الجائزة الأولى في تلك النسخة /، كتب فكرة قنوات فضائية عدة وأسس عدد من القنوات العربية الفضائية وكان صاحب أفكار عديدة منها فرسان الامارات الجوالة وأكبر باقة ورد في العالم بأبوظبي والتى تم تسجيلها بأسم الامارات في موسوعة جينيس ، وعمل مديرا أقليميا بالامارات والخليج بكل من منظمة حقوق الطفل العربي التابعة لجامعة الدول العربية وقناة هاوموني السودانية ومراسلا لمجلة الفرحة الكويتية وعددا من الصحف والمجلات المحلية والاقليمية وهوأول من أدخل البروجيكتر في مهرجان أيام الشارقة المسرحية وهو الأن رئيس لرابطة كتاب السيناريو والمعدين العرب وأمينا عاما لرابطة إعلامي الشرق الأوسط وله العديد من الأنشطة في الصحف والمجالات والتلفزيونات المحلية والاقليمية
، أضافة لإسهاماته في مواقع النت ، في الحقيقة عبد الدين سلامة كإعلامى يعرف مجتمع الاعلاميين في أي مكان ، ومن زاوية أخري وهو شاعرا فذا ومدفون في داخل الدواوين الشعرية ، يكتب الشعر الغنائي والفصيح وله عدة كراسات شعر لم ينشر أى منها
يقول في أحدى تقديمه إلى كل الذين عانو هذه الحياة واكتوا بنيران الحب إليكم حصيلة تجاربي في الحياة شعر يعبر عن دواخل وأحاسس الشباب في تلك المرحلة ، والى كل من يتذوق الشعر وحلاوته ، والى كل من له حس شعري وادبي إليكم إهدي هذه الكلمات التىلكل قصيدة منها ذكرى خاصة بنفسي وهي تمثل حقبة من حياتي واخص الهداء من يهمنى لكتابة تلك الأسباب ، وكل من له حيث في هذا الإلهام واتمنى ان تجد القراء صدى جميل ، وأذكر له مطلع أبيات قصيدة
يقول فيها
[/justify]

كسر اليراع فبان صوت بكائي ** وا حرقة الكتاب والشعراء
وا حرقة الحب الوليد وصدقه ** وا حرقتى وأنا الوحيد الناي

[justify] [/justify][justify][/justify][justify]
كذلك لعب سلامة دورا بارزا في تطوير مسرح عجمان وإثراء فكرة مهرجانات صيف دبي الثقافية وساهم في إخراج عدد من المجلات وأذكر له دورا كبيرا في مجلة مزون بأبوظبي
وقد كتب في الكثير من الصحف وأثرى صفحاتها بمقالات مثيرة أخرها كانت مقالات عن منطقة أبيي وردت في صفحات جريدة الخليج الاماراتية في الشهور الماضية ، في الحقيقة أضاف الاعلامى الاديب عبد الدين وساهم بالأفكار في المؤسسات الإعلامية المختلفة من ناحية إعداد البرامج وإضفى اللمسات الفنية وعطرها بالأراء السديدة ، كذلك ساهم في تلمذة عدد من الإعلاميين والإعلاميات ، ويعمل الأن رئيس دائرة الإعلام والعلاقات العامة بجامعة الأم والعلوم الأسرية - بإمارة عجمان .. فأهلا وسهلا به

تحدث الأخ عبد الدين سلامة في كلمات مختصرة عن كتابه الأول بعنوان
[/justify]
ملتقى الإعلاميين السودانيين وعشرين سنة من الغياب

شرح فكرة الكتاب وتناول فيه موضوعاته من لحظة سفره من مطار دبي الى لحظة أعتقاله القصيرة بمطار الخرطوم حين وجود أسمه في القائمة السوداء والى ان خرج من المطار
وما شاهده في شوارع الخرطوم بعد عشرين سنة ، كذلك تكلم عن مواقف لا تنسى للإعلامى السودانيين بالامارات الذين رافقوه في تلك الرحلة ، وتحدث في حكاية الحومة والحركة وتوم اندجيري، وما حدث في معسكرات النازحين بالفاشر وماذا قالو له ، وماذا قال له والى شمال دارفور كبر / وورقة عمل الاعلاميين وزوغات الوزير ، وثمن دور الملحق الإعلامي السوداني بأمريكا بمطار الخرطوم ذلك الاعلامى الانساني ، عرج في رحلة سفر الى مدينته ! وتسأل هذه ليست مدينة عروس الرمال ، كذلك تناول قصص حب سافرة في الخرطوم بين الاعلاميين
تناول الكتاب الكثير والمثير بداخله فيما تم سرده للحضور ، في الحقيقة قد أجاد السرد في مطلعه وتفاصيل مضمونه وأظهر في الكتاب الأول براعة القلم وشجاعة الكلم وجيد المضمون

ثم دلف للحديث عن الكتاب الثاني بعنوان
قواعد الإعداد وكتابة سيناريو للإذاعة والتلفزيون
يقول عنه أنه يختلف عن الأول في العنوان والمضمون خالص ويختص بمهنته كإعلامي له تجارب عدة في هذا المجال وحاول به ان يسد فجوة النقص الحاصلة في كتب إعداد وقواعد كتابة السيناريو ويجعله أساسا للإعلاميين المبتدئين في المهنة ، لأنه يقول تتطور الاعلامى رأسا وبقى في تخلف أفقي مستمر وما كل الاعلاميين إعلاميين
وقيل ذلك أمثلك المعد الجيد أفقا واسعا ومقدرة على الجياد سلوك وخط القيم الإنسانية أنى ترى الخطا خطأ ولو عليه وترى الصواب صوابا ولو عليه ، ويقول كذلك لإعداد رسالة وهدف ورؤية قبل أن أسما يتصدر قائمة الأسماءفي مقدمات وشارات البرامج وهوالقاعدة التي يبتدئ منها البناء لكل مادة تلفزيونيبة أو إذاعية والجزء الأساسي في كل عمل يخص الجهازين

إخى وأختى القارئ الكتابين في الأسواق وكذلك بحوزتنا : 5924059 /050






 التوقيع

خير جليس في هذا الزمان كتابُ


تلهو بـه إن خـانك الأصـــــــــحاب

  رد مع اقتباس
 
 
إضافة رد

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 09:52 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.